قصص منوعة

قصه ارجوك ساعدنى ابني محتجزنى

بتشاورلي اني اروح لها ندهت علي شريف لسا هعدي لقيتو مسك  ايدي وقالي بلاش زقيت ايدو

انت مجنون ؟؟ بعد ما لقناها نضيعها ؟ انت مش عاوز عيل ما احنا لفينا لشيوخ ودكاتره كتير مش يمكن الامل فيها مش يمكن تبقي ست بركه والشفا في أيدها ؟

ساب دراعي وسابني اروح بعد ثواني كان بيعدي الطريق ورايا حاولت اسال الست دي مكان المعبد فين مكانتش بترد كانت حاطه وشها في الارض وماشيه واحنا وراها.
فضلنا وراها لحد ما وصلنا لجبل مكان مهجور بعيد جدا فضلنا ماشين ساعتين متواصلين. من غير ما نشتكي
احنا بس نفسنا في عيل فهنعمل اي حاجه … اي حاجه

روحنا مكان كان كلو حجاره زي ما يكون مبني مش مكتمل أو معبد بمعني اصح مش مكتمل عرفنا ده من الرسم العلي الجدران كان كلو صور لاطفال
صوره منهم اللي لفتت نظري كانت لطفل واقف تحت شمس وفي  ايد طويله مسكاه نازله من السما الايد كانت شكلها غريب ايد فيها عين !

وانا مركزه في الصوره ايد الست دي مسكت كتفي اتخضيت ولفيت بصتلها

لقيتها بتفرد أيدها وبتشاور علي. حجر ركزت في أيدها شويه وبعدين بصيت للحجر فهمت انها عاوزاني اكتب عليه فضلت ادور علي اي شئ اكتب بيه
حجر صغير او طوبه ملقتش كل الاحجار كبيره هنا ..
مسكت ايدي وبضفرها خربني  جوزي زعق فيها وكان هيشدني لحد ما بصتلو انا انو يهدأ لحد ما نفهم
. بقت تشاورلي اني اكتب ب الدم الخرج من ايدي بصيت لشريف الكان باصصلي  علي البعملو ولفيت للحجر وكتبت.
(نفسي في طفل )

كنت لسا هقوم لقيتها قعدتني تاني وخدت شويه م من الخارج مني وصلحت الجمله خلتها
(نفسي في طفلك )
استغربت وبصيت لقيت الامنيات المكتوبه علي الحجر لقيت نفس الكلمه (طفلك ) أو( ابنك ) ..

كنت لسا هلف اسالها بس كانت اختفت امتى وجريت علي جوزي الكان مصدوم وهو بيبص حواليه ومش لاقيها شدني من ايدي وجرينا خدنا اول قطر ورجعنا لمصر ..
عدا علي الحصل ده شهرين.

كل يوم فيهم كان بيلومني علي العملناه  وانوغلط لحد ما رجع من الشغل في الشهر التالت لقاني سيبالو اختبار الحمل علي الطرابيزه فضل يندهه عليا بفرحه
حنان متهزريش تعالي فهميني ده ايه يعني ايه انتي حامل!!
ضحكت  في عيني وهزيت راسي حضني ووقعنا علي الأرض واحنا بتعيط
____

في الشهر الخامس ابتدا يحصل معايا حاجات غريبه كنت يشوفها بشوف الست دي في احلامي كل يوم قاعده موطيه وبتكتب حااجه علي الأرض ..

لحد في يوم شوفتها  في الحقيقه
شريف اتاخر في الشغل وانا كنت بايته لوحدي النور قطع وبما اني جبانه شويه ف قررت ادخل اتغطي واحاول انام غطيت راسي وبقيت كلي تحت الغطي سمعت  حاجه بتتحرك في الاوضه جسمي تلج وابتدت أعرق واقرا قران. رفعت حته بسيطه من الغطاء وشوفتها واقفه بصالي رفعت أيدها وابتدت تخش وشها فيه  لفت وشها للحيطه وابتدت تاخد من اللا علي وشها وتكتب علي الحيطه (طفلك )(أطفالهم )
(خطفتيه)
بقيت اعيط غطيت وشي بسرعه لحد ما الصوت هدي. رفعت الغطاء بس عن لقيتها علي السرير بتضحك محستش بنفسي غير وشريف بيفوقني وجايبلي دكتور معاه كان فاكرني يسقط اول ما فوقها حكتلو كل الحصل بقي يضحك ويقول لي اني  بس جبانه و من الحمل واقنعني ان ده اكتئاب حمل وبيجيلي كدا.

طول الاربع شهور الباقيه مشوفتش اي حاجه حتي حتي الكوابيس توقفت تماما
جيه يوم ولادتي وولدت رامي
طفل جميل جدا كان فرحه حياتي الدنيا كلها ابتدا تضحكلي انا وشريف كنا اسعد زوجين فرحتنا مكانش ليها وصف اتحول لوم شريف ليا لشكر كان كل يوم بيشكرني اني مخوفتش وروحنا المعبد
لحد اليوم دا
يوم ما ابني آبتدي ينطق اي ام بتستنا تسمع كلمه ماما أول كلمه ينطقها ابنها بس أنا الحصل معايا   كان غريب شويه لانو كان بيتكلم بلغه غريبه ااول مره اسمعها ..
نطق بس كلمه واحده انا عرفتها كويس
(اسمان
انتظرونا في الجزء الاخير هينزل غدا هنا في الموقع

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق